موبليات ابو سمية ترحب بالزوار الكرام نحن لدينا افخر انواع الموبيليا للمنازل والمكاتب والفنادق مصنوعه من أجود انواع الخشب و يمكن تحديد التصميم من كتالوج و نعدك بالدقه في التنفيذ و السرعه في التسليم و و بأسعار منافسه ابو سميه الدوحه هاتف 2764615 جوال مروان 0598171503 ... تعطيل ال HTML   منتديات شباب أون لاين... تعطيل ال HTML   اجمل متصفح  Add to Google!

مشغل منال نجد النسائي افضل مشغل يخدم جميع احتياجات السيدات بالجمال والاناقه ومناسباتها مركز متخصص بتصيم الازياء والخياطه - والتجميل -وتجهيز الحفلات يقع المركز في مدينه الرياض في حي الربوة مخرج 14طريق الامير متعب بن عبد العزيز للاستفسار الاتصال على هاتف 4911404 جوال 0566230744 


    وفاة آخر أئمة عُمان في منفاه السياسي بالسعودية

    شاطر

    احساس حـبوب
    ▓▓ :: عضو جديد:: ▓▓
    ▓▓ :: عضو جديد:: ▓▓

    متصل  والمساهمات متصل والمساهمات : 8
    تاريخ تسجيل العضوية : 04/04/2009

    وفاة آخر أئمة عُمان في منفاه السياسي بالسعودية

    مُساهمة من طرف احساس حـبوب في الخميس ديسمبر 03, 2009 3:38 am



    توفي في مدينة الدمام السعودية الاثنين آخر أئمة عُمان،

    الشيخ غالب بن علي الهنائي، بعد صراع مع المرض والشيخوخة.

    ورحل الشيخ الهنائي في هدوء تام، خلافا للفترة التي قضاها في عمان كإمام منتخب من قبل ما كان يعرف بـ"دولة إمامة عُمان" والتي شهدت معارك ضارية كان ميدانها الجبل الأخضر في المنطقة الداخلية بالسلطنة.
    وبويع الشيخ غالب بالإمامة عام 1954 بعد وفاة الإمام محمد بن عبد الله الخليلي. وبدأ عهده معترفا به من قبل سلطان مسقط حينها، سعيد بن تيمور، والد قابوس بن سعيد، سلطان عمان الحالي، ووقع معه اتفاقية "السيب" الشهيرة.
    إلا أن ذلك الهدوء والاعتراف سرعان ما تحول إلى حرب ضروس شارك فيها سلاح الجو الملكي البريطاني، انتهت بخروج الهنائي عام 1959 إلى المملكة العربية السعودية التي طلب فيها اللجوء السياسي هو وأخوه الشيخ طالب الهنائي والكثير من كبار شيوخ عُمان، كان بينهم سليمان بن حمير النبهاني المعروف بأمير الجبل الأخضر.
    وتعتبر حرب الجبل الأخضر من أعنف الحروب التي عرفتها عمان في القرن العشرين. ولم تتوقف رغبة الهنائي في المطالبة بشرعية "إمامة عمان" بعد ذلك بل أوفد أخاه طالب الهنائي إلى جامعة الدول العربية ثم إلى منظمة الأمم المتحدة لطرح الموضوع.
    وظل الأمر سجالا إلى أن تولى السلطان قابوس بن سعيد مطلع العقد السابع من القرن الماضي مقاليد الحكم في سلطنة عمان واستطاع أن يوحد عمان كلها تحت قيادته.
    وبعد الأيام الأولى ذهب السلطان إلى المملكة العربية السعودية، وقابل هناك الإمام هناك، وطلب منه العودة إلى البلاد، إلا أن الوثائق البريطانية تذكر أن اللقاء بين السلطان قابوس والإمام كان مقتضبا انتهى بخلاف على الألقاب.
    ولم يعلن بعدها أن الهنائي حاول أن يؤلب بين القبائل العمانية في سبيل عودته إلى السلطة، خاصة وأن السلطان قابوس يتمتع بشعبية كبيرة، ولم يفرق في سياسته بين الداخل والساحل وهي نقطة الضعف التي كانت منطلق الخلافات في العهد السابق.
    يذكر أن الشيخ الهنائي ينتمي للمذهب الأباضي، على غرار العائلة الحاكمة في سلطنة عمان، ولكن الخلاف بين الطرفين كان ينحصر في الشق السياسي، حيث كان للإمام ما يشبه الحكومة المستقلة التي تتخذ من نزوى مقراً لها مقابل الحكومة المركزية في مسقط.

    بنوته كووول
    :: عضو فعّال ::
    :: عضو فعّال ::

    العـمـر : 26
    متصل  والمساهمات متصل والمساهمات : 30
    تاريخ تسجيل العضوية : 10/04/2010

    رد: وفاة آخر أئمة عُمان في منفاه السياسي بالسعودية

    مُساهمة من طرف بنوته كووول في الأربعاء أبريل 14, 2010 11:26 am

    يعطيك العافيه على الطرح

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 03, 2016 2:38 am