موبليات ابو سمية ترحب بالزوار الكرام نحن لدينا افخر انواع الموبيليا للمنازل والمكاتب والفنادق مصنوعه من أجود انواع الخشب و يمكن تحديد التصميم من كتالوج و نعدك بالدقه في التنفيذ و السرعه في التسليم و و بأسعار منافسه ابو سميه الدوحه هاتف 2764615 جوال مروان 0598171503 ... تعطيل ال HTML   منتديات شباب أون لاين... تعطيل ال HTML   اجمل متصفح  Add to Google!

مشغل منال نجد النسائي افضل مشغل يخدم جميع احتياجات السيدات بالجمال والاناقه ومناسباتها مركز متخصص بتصيم الازياء والخياطه - والتجميل -وتجهيز الحفلات يقع المركز في مدينه الرياض في حي الربوة مخرج 14طريق الامير متعب بن عبد العزيز للاستفسار الاتصال على هاتف 4911404 جوال 0566230744 


    من الحياة- الامن الاقتصادي

    شاطر

    باسم ابو سمية
    رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية
    رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية

    العـمـر : 52
    الاقامة الاقامة : رام الله
    متصل  والمساهمات متصل والمساهمات : 38
    تاريخ تسجيل العضوية : 12/08/2009

    من الحياة- الامن الاقتصادي

    مُساهمة من طرف باسم ابو سمية في الخميس أغسطس 13, 2009 12:12 am


    من الحياة- الامن الاقتصادي


    خبران على الصعيد الاقتصادي العالمي، الاول سيئ والثاني اسوأ، والخبر السيئ يقول ان احتمالات بلوغ الاقتصاد العالمي مستويات الكساد الكبير من حيث الشدة والمعاناة هي تحصيل حاصل مستقبلا، لكنها غير واردة في الوقت الراهن، بل ان الازمة المالية ستشكل سببا مباشرا في تهديد امن واستقرار الولايات المتحدة ودول العالم الاخرى الغنية والفقيرة على السواء وهذا هو الخبر الاسوأ.
    ما يعني ان استعادة عافية الاقتصاد رغم ضخ المليارات من الاموال الحكومية لن تحقق النجاح المطلوب وستظل غير مرضية الى اجل غير معروف وتصل الى ما يطلق عليه حالة الحرمان من الثراء أي ان الشعب الاميركي الذي تعود على توفر كل ما يريد في اي وقت يشاء وكذلك اصحاب المليارات سيشعرون من الآن فصاعدا بانهم اقل فقرا من السابق.
    لهذه الغاية بادر زعماء العالم المجتمعون في واشنطن في قمة العشرين دولة صناعية ونامية في محاولة لابعاد الاقتصاد العالمي عن حافة الانهيار، الى تبني نظام الانذار المبكر وتشديد الرقابة، والانذار المبكر هنا ليس نظام تجسس الكتروني بكاميرات واجهزة تنصت، او مراقبة التحركات التي قد تخطط لها اطراف معادية، بل هو نظام للتحذير من مشكلات مالية قادمة لمساعدة الدول المعنية على تجنب حدوث ازمات قادمة كالتي تعصف حاليا باسواق المال العالمية وتاليا تهدد امن واستقرار الدول الصغرى قبل الكبرى، وهذا اخطر ما في الامر.
    ومن المفارقات الغريبة بعد الازمة المالية، ان الرفاهية التي كان يعيشها الاميركيون البسطاء اصبحت في مهب الريح، فالحفاظ عليها يتطلب التوازن بين الماضي والمستقبل، وهذا لم يعد ممكنا، ومن هنا جاء تحذير مسؤولين في المخابرات الاميركية من ان الازمة المالية قد تضعف على المدى المنظور الحكومات الهشة التي كانت تعيش على الفتات الاميركي في اكثر مناطق العالم حساسية وخطورة ومنها دول شرق اوسطية ما قد يوجد موجات جديدة من التهديدات الامنية ويعزز " حسب المحللين " من مخاطر ردات فعل الغيرة والحسد من الثراء الاميركي المسماة بالهجمات الارهابية.. !

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 05, 2016 9:37 am