موبليات ابو سمية ترحب بالزوار الكرام نحن لدينا افخر انواع الموبيليا للمنازل والمكاتب والفنادق مصنوعه من أجود انواع الخشب و يمكن تحديد التصميم من كتالوج و نعدك بالدقه في التنفيذ و السرعه في التسليم و و بأسعار منافسه ابو سميه الدوحه هاتف 2764615 جوال مروان 0598171503 ... تعطيل ال HTML   منتديات شباب أون لاين... تعطيل ال HTML   اجمل متصفح  Add to Google!

مشغل منال نجد النسائي افضل مشغل يخدم جميع احتياجات السيدات بالجمال والاناقه ومناسباتها مركز متخصص بتصيم الازياء والخياطه - والتجميل -وتجهيز الحفلات يقع المركز في مدينه الرياض في حي الربوة مخرج 14طريق الامير متعب بن عبد العزيز للاستفسار الاتصال على هاتف 4911404 جوال 0566230744 


    ** رسومات على وجه الذاكرة **

    شاطر

    نجمة مغربية
    ▓▓ :: عضو جديد:: ▓▓
    ▓▓ :: عضو جديد:: ▓▓

    متصل  والمساهمات متصل والمساهمات : 12
    تاريخ تسجيل العضوية : 03/06/2009

    ** رسومات على وجه الذاكرة **

    مُساهمة من طرف نجمة مغربية في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 10:33 am

    هناك قوة خفية تختفي خلف قلوبنا الصغيرة المغلفة بالبراءة و العفوية
    تجتاحنا رغماً عنا تطرق بابنا و تدخل قبل أن نسمح لها بالدخول
    فتزداد ضربات قلوبنا و نرتجف نصبح بجنون الأطفال , نحلم و نتمنى و نتلهف
    نجري و نضحك , نغني و نطير في سماءنا نملأ الدنيا بهجة و سعادة و نرسم الفرح على كف غيمة
    و لكن سرعان ما تنطفأ تلك الشعلة فنشعر أننا ضعفاء و تحتبس دمعاتنا في المقل أمام لحظة
    غياب أو ألم أو فراق أو خيانة و خداع و حين نكتشف أننا قد أسأنا التقدير و أننا سرنا نحو السراب ترانا نتضوع وجعاً
    و كأنما تلك هي النهاية
    لذا أرى أنه من المفترض أن نسعى للحفاظ على جمال تلك القوة فينا دون أن نشوهها بادعاء الحب
    00
    همسة أنثى تعشق الكبرياء
    00


    كنتُ أظنُ و كانَ يظنُ
    ظننتُ أن حبهُ هو بدايةُ الفرح
    ظننتُ أن غيابهُ نهايةَ النبض
    ظننتُ أني أسكنهُ أنهُ لي وحدي
    و أنهُ يسكنني وأني لي وحدهُ
    لكنها لم تكن كأي مرة



    يمر متخايلاً بجوارِ أحرفي يظنُ أن رحيلهُ قد كسرني
    يظنُ أن بعادهُ بعثرني عذراً من تظنُ نفسك
    و كيفَ أوصلتكَ خيالاتكَ الى هذا الحدِ
    كنتَ تظنُ أني سأستسلمُ للوجعِ و الآه
    عجباً .. أنتَ لم تعرفني يا سيدي
    لم تعرفْ فتاةً تقتاتُ الكبرياءَ زاداً
    أحببتكَ .. أدمنتكَ و أعترف
    لكنَ عشقي لعزتي و لغروري كانَ أكبر


    اياك أن تقتربْ .. اياك أن تعتذرْ
    ما عادَ ينفعُ اعتذاركَ و ما عادَ يجدي رجوعكَ
    غرستَ في القلبِ سكيناً .. آذيتَ فؤادي
    رأيتكَ مع تلكَ و مع تلكَ و تجرعتُ ألمَ الآهِ بعزة
    هانتْ عليا نفسي للحظاتٍ لكني استيقظت
    كنتُ أظنُ أن باستطاعتي تحطيمَ القيودِ
    كنتُ أظنُ أن الحبَ يغيرُ ما فينا من سوادٍ
    و ظلمتَ الحبَ حين اعترفتَ يوماً بأنكَ أحببتني



    يا سيدي
    اطمئنْ .. مازلتُ بخيرٍ و قلبي بخير
    مازلتُ أغني و مازلت أكتبُ و أركضُ و أطيرُ و أحلمُ
    مازالَ حلمي بريئاً و مازلتُ أغفو ..
    مازالتْ حروفي عنيدة .. مازلتُ جميلةً لم يصبني الذبول
    مازالتْ ورداتي مورقةً .. مازلتُ أرويها من ماءِ شوقي
    مازلتُ أقفُ قربَ نافذتي أتأملُ و أبتسمُ
    أرقبُ القمرَ و أراهُ لامعاً و بهياً ..
    مازلتُ أُصادق النجمات يتأملنني بغيرةٍ شديدة
    مازلتُ أنامُ على كفِ غيمةٍ و أنتظرُ المطر
    و لن أَرْقُبكَ و لكنْ ستصلني أخباركَ
    و أنا على ثقةٍ أني أصبحتُ جزءً منكَ رغماً عنكَ
    سأبقى عاشقةَ الحرفِ أرسمُ حروفاً ملونة



    أغيثوني... أنجدوني
    فقد أعيتني أوزانُ الكذبِ في قلوبهم
    اليوم لا تحتملني خرافاتهم و ألاعيبهم
    و أكاذيبهم الملونةِ بألوانٍ قاتمةٍ ,
    ما بين الأسودِ و الرمادي
    كنتَ سببَ مأساتي و أكبرَ جروحاتي
    لكني سأبقى أميرةَ نفسي و لن أنحني
    لن أَملها حروفي و لن أَدَعها تَشِي بِوجعي
    و ألمي و لن أبكي و لن أحترقَ أمامَ عينيكَ
    و إن تحسسني الحنينُ على وسادةِ الذكريات
    ستشرقُ شمسي و سأمضي في دربي
    و سأظلُ أرددُ : أينَ المطر ؟؟!!

    ღ نهوند الامين
    :: نائبة المدير العام ::
    :: نائبة المدير العام ::

    العـمـر : 39
    الاقامة الاقامة : الــــــدوحــــة
    متصل  والمساهمات متصل والمساهمات : 182
    تاريخ تسجيل العضوية : 29/12/2008

    رد: ** رسومات على وجه الذاكرة **

    مُساهمة من طرف ღ نهوند الامين في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 11:55 am

    يشرفني اكونن اول الرادين

    يعطيك العافية على الطرح




    شكرا..شكرا..شكرا

    على الكلمات الروــعـة

    مع تحياتي

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 7:20 am